وضع الحجر الأساس للمعهد الارثوذكسي العالي في الشيخ طابا

2016-02-27  |  



رعى متروبوليت عكار وتوابعها للروم الارثوذكس باسيليوس منصور وضع الحجر الاساس للمعهد المهني الارثوذكسي العالي في الشيخ طابا في عكار، في حضور النائب نضال طعمة، مدير اعمال النائب السابق لرئيس الحكومة عصام فارس في لبنان المهندس سجيع عطية، مدير عام التعليم المهني والتقني احمد دياب، المطران الياس كفوري، الاسقف ديمتريوس شربك، المتبرع ببناء المشروع فرج توفيق فريج، عميد كلية الحقوق في الجامعة اللبنانية الدكتور كميل حبيب، قائد سرية درك عكار العقيد مصطفى الايوبي، مسؤول مكتب معلومات الامن العام في عكار النقيب وسيم صايغ، امر فصيلة درك حلبا النقيب عبدالعزيز دياب، الشيخ علي السحمراني ممثلا دائرة الاوقاف الاسلامية في عكار ورؤساء بلديات ومدراء مدارس واساتذة وطلاب المعهد.

بعد صلاة شكر لمنصور والنشيد الوطني، ألقى مدير المعهد جورج خليل كلمة قال فيها: "فرحة انتظرناها طويلا، وخاصة بعد نمو متزايد لاعداد طلابنا الذي ناهز الالف، وحاجة عكار إلى مزيد من الاختصاصات لتلبية حاجة سوق العمل، حيث اصبح المعهد المهني الارثوذكسي العالي، الرئة التي يتنفس منها طلاب عكار، توفيرا للوقت والمال ومشقات النزول الى المدن".

وشكر لمنصور رعايته ودياب متابعته وجهده وللممول فريج تبرعه وسخاءه.

وألقى كفوري كلمة فريج شكر فيها لمنصور محبته، عارضا لمسيرة حياة المتبرع فريج "الذي ينتمي الى عائلة ارثوذكسية عريقة لها أياد بيضاء في اماكن كثيرة في كنيستنا الانطاكية الارثوذكسية المقدسة وهو وبسبب تواضعه لم يتكلم ولا يريد ان يتكلم عملا بقول السيد المسيح في الانجيل المقدس "اذا فعلت صدقة فلا تدع شمالك تعرف ما فعلت يمينك"، فالعطاء الافضل هو العطاء الصامت المقرون بالمحبة والمحبة لا تنتظر مقابلا، والكل مدعو لان يقوم بعمل الخير كل بحسب استطاعته.

وكانت كلمة سعادة المدير العام للتعليم المهني والتقني احمد دياب نوه فيها "بالجهد الكبير المبذول لاتمام هذا البناء الخاص بالمعهد الفني الارثوذكسي العالي في الشيخ طابا"، شاكرا لمنصور تعبه وسهره، وقال: "نرى في هذا المعهد اجتماع التربية والاخلاق معا وهذا هو سر نجاحه وثقة الطلاب وعائلاتهم به وهو خير دليل على ان التعليم المهني بدأ يأخذ دورا كبيرا لكونه العمود الفقري لتطور اقتصاد اي دولة والدول المهتمة بهذا التعليم هي اليوم من الدول الأكثر تطورا والمانيا مثالا لكون 75 بالمئة من طلابها المتميزين هم في التعليم المهني والتقني".

وأمل أن "تتغير نظرة المجتمع الاهلي الى هذا النوع من التعليم والعدول عن اعتباره طريق الطلاب الذين لم يتمكنوا من اكمال تعليمهم الاكاديمي"، وقال: "ان هذا المشروع الذي نحن بصدد وضع الحجر الاساس له اليوم هو بمثابة انقلاب على المفهوم القديم فالتعليم المهني أساسي وعلى طلابنا الاقبال عليه. نحن بصدد إعداد مشروع قانون بشأن قوننة المهن في لبنان بحيث يصبح لزاما على أي كان ان يزاول مهنة معينة ان يحمل شهادة امتياز فني وذلك اسوة بباقي القطاعات الأخرى وعلى سبيل المثال التمريض وغيرها".

وكانت كلمة لمنصور شكر فيها "كل الذين حضروا وشاركونا فرحة وضع الحجر الاساس لهذا المعهد الذي تبرع بتمويل بنائه الاخ العزيز فرج فريج الذي له ولوالده من قبله ولاشقائه معه فضائل كثيرة ترجمت في مشاريع انسانية عديدة من فلسطين الى سوريا ولبنان والعراق وبلغاريا والكثير من البلدان". ورأى ان "الدولة تتعثر وتتكاسل في تقديم المشاريع والخدمات الانمائية لمحافظة عكار ولكننا لن نتوانى عن مواصلة الجهد بالتعاون مع كل الخيرين للمساهمة في نهضة وتطور هذه المنطقة العزيزة باهلها الفخورة بعيش ابنائها وتعاضدهم، واننا مصممون على السير قدما في هذا السبيل وفق استطاعتنا وقدرتنا وباننا متعاونين مع كل ابنائنا وكل فعاليات عكار سننهض بمنطقتنا مكملين الطريق".

ونوه بما قدمه النائب السابق لرئيس الحكومة عصام فارس "وما نفذ من مشاريع في مختلف المجالات ليس فقط على مستوى عكار بل في مناطق عدة وهو لم يسأل يوما عما قدمته الدولة بل اندفع واجتهد واخذ بعكار الى مصاف المناطق المزدهرة في لبنان فله منا كل الحب والتقدير على كل ما قدمه ولا يزال، وسنسير على خطى ما قام به المثلث الرحمات المطران الراحل بولس بندلي الذي اسس وبنى في هذه الابرشية ونحن سنكمل البناء ونعلي عمارة هذا البنيان قدر المستطاع بالتعاون مع جميع اهلنا في هذه المنطقة التي لها منا كل الحب".

بعد ذلك وضع الحجر الاساس لبناء المعهد الجديد وكان كوكتيل للمناسبة.